علم الفضاء

هل وصل أحد ما الى باطن الأرض؟

هل وصل أحد ما الى باطن الأرض؟

اشهار

منذ مر العصور, كان البشر مولوعين باستكشاف الفضاء وزيارة الكواكب, وكانوا دوما ما يرسلون الصواريخ والاقمار الصناعية الى الفضاء الخارحي, اما الى المريخ أو الى الكواكب البعيدة بألاف الكيلومترات, بل وصل بهم الحد الى أن سافروا بأعينهم عبر الأجهزة المتطورة الى كواكب تبعد عن بملايين السنوات الضوئية.
لكن الغريب في الأمر, هو أنهم لم يفكروا يوما بزيارة مكان قريب جدا من الكواكب التي يزورونها, وكل ما عليهم فعله لزيارة المكان, هو بدلا من أن يحملقوا في الأعلى, أن يشاهدوا في الأسفل, وسيرون أن هناك باطن الأرض, فهل وصل أحد ما الى باطن الأرض؟

ماذا يوجد بباطن الأرض؟

قبل أن نبدأ بالتعرف على من وصل الى باطن الأرض, وهل فعلا وصل أحد ما لباطن الأرض؟ يجب علينا التعرف على ماذا يوجد بباطن الأرض؟

كلنا درس في حصص علوم الأحياء أن باطن الأرض ملئ بالحمم البركانية واللافا والنيران, ولكن هل تسألت يوما عن كيف عرفوا أن باطن الأرض ملئ بالصهارة والحمم البركانية؟ هل هناك شخص ذهب الى باطن الأرض وأبلغهم بالوضعية هناك؟ أم أنهم بدؤا بالحفر حتى وصول الى عمق بدأت درجة الحرارة ترتفع, فافترضوا وجود الحمم والصهارة.

في الحقيقة المسألة بدأت مع العالم الفيزيائي لورد كيلفين, وهو العالم الذي اكتشف مقياس الحرارة كيلفين. القصة هي أنه في ذات يوما وبينما كان كيلفين يتسمتع بالجو اللطيف بين فرشات فصل الربيع (أمزح فقط) حتى لاحظ أن هناك بعض العمال يحفرون باتجاه باطن الأرض, ولكنهم حين وصلوا الى عمق بسيط, تراجعوا وبدأو بالاستفسار عن شيء ما, اقترب كيلفين لهم وقالوا له أن درجة الحرارة ترتفع كلما زدنا بالحفر الى باطن الأرض.

طبعا الناس, لم تكن تفهم أي شيء في هذه المسألة أنا ذاك, ولكن كيلفين فكر وفكر, وقال لهم أن السبب وراء ارتفاع درجة حرارة الأرض يعود الى ملايير السنين, حين كانت الأرض عبارة عن كرة نارية تنعدم عليها أسس الحياة, (وبالمناسبة, اذا لم تقرأ مقالة: ما قبل الانفجار العظيم, أدعوك لتقرأها لأنها رائعة حقا, وستفتح لك المجال للكثير من التساؤلات الفلكية) وقال أن بفعل عوامل التبريد كالامطار والثلوج والرياح, انخفضت درجة حرارة الكرة الأرضية على السطح, ولكن باطنها لا زال متوهجا منذ ذلك الوقت لأنه لم يتعرض لعوامل التبريد كالأمطار والثلوج, وبهذا كلما زاد الحفر بعمق الأرض كلما زادت درجة حرارة الأرض.

الناس, لم تفهم أي شيء من كلام العالم الفيزيائي لورد كيلفين, وكأي عالم وفيلسوف, ظنوا أن كلامه مجرد هراء, وتسألوا: هل هناك ما يثبت فعلا وبالتجربة أن باطن الأرض ملئ بالنيران؟

تجربة الوصول الى عمق الأرض من طرف السوفياتين

بعد فرضية لورد كيلفين, قرر السوفيات في سنة 1970 حفر بئر عميق يصل الى مسافات سحيقة لباطن الأرض, ومن خلال هذا البئر سيتم اكتشاف طبقات الأرض السفلى ومكوناتها. اسم هذا البئر هو كولا, وتم فعلا البدأ في حفره والتعمق فيه, وفي رحلة الحفر اكتشفوا ما لم يكن بالحسبان, فقد وجدوا أطنانا من غاز الميثين, وكميات هائلة من الذهب والألماس المدفون بباطن الأرض, مما جعل المنقبين يعيدون النظر في مسافات التنقيب ويتعمقوا في باطن الأرض, بالإضافة لمعلومات كثيرة وحصرية تمكن السوفيات من الوصول اليها,

للأسف, في سنة 1986 أعلن الاتحاد السوفياتي التوقف عن الحفر بعدما تجاوزوا مسافات تقدر ب 120 ألف متر بباطن الأرض لأسباب مجهولة, ولكن من أهم المبررات التي كانت هي ضعف التمويل, وأيضا ارتفاع درجة الحرارة لدرجة لم يتوقعوها نهائيا وهي 300 درجة.

أعمق نقطة وصل اليها الناس في باطن الأرض

بئر كولا هو أعمق منطقة بباطن الأرض وصل اليها المخلوق البشري لحد الساعة, ولقد تم قفل ذلك البئر الان, وتوقف التفكير نهائيا عن السفر الى باطن الأرض, ولكن ماذا اذا قلت لك أن بئر كولا هو مجرد خدش بسيط على سطح الأرض. بمعنى أن الدخول الى باطن الأرض سيستغرق عشرات الألاف من الكيلومترات حسب تقدير العلماء.

هل نستطيع الوصول الى باطن الأرض في يوم ما؟

على حسب تصور الأفلام ومسلسلات, فاننا نستطيع الوصول الى بطان الأرض ومقابلة الحمم والبراكين بأداوت متطورة, وعلى حسب العلم فمن الممكن أيضا الوصول الى عمق الأرض ولكن هذا الأمر سيأخذ وقتا طويلا للقيام به.

كيف نستطيع الوصول الى باطن الأرض؟

هذا الأمر هو أمر وارد, وممكن حدوثه من وجهة نظر العديد من العلماء, فكما بإمكانهم ارسال مكوكات فضائية الى الفضاء, يمكنهم ارسالها الى الأرض, عبر ارسال كميات كبيرة من الحديد المنصهر, وهذا الحديد سيتغلغل في عمق الأرض تاركا خلفه حفرة عميقة جدا, وهكذا سنحصل على ممر دائم الى جوف الأرض, ولكن العلماء خائفين بما بعد التجربة, أي ما الذي يمكن حدوثه بعد حفر الحفرة, هل سيكون لذلك تأثير على حركة الأرض, أو هل سيكون له تأثير على الزلازل والبراكين, لذلك لا أحد يفكر في هذه الطريقة, لأنهم لا يعلمون ما الذي قد يأتي بعد حفر الحفرة

ما فوائد الوصول الى باطن الأرض؟

قبل أن تواصل قراءة هذا المقال, أنا أعلم أنك سألت, وماذا سنستفيد نحن كبشر؟ ما الذي سيضيفه علينا وصولنا الى أعمق نقطة في الأرض؟

سؤال منطقي, ولكن دعني أسئلك أيضا سؤالا, ما هو أكبر مشكل يعاني منه الناس في يومنا الحالي؟

بدون أن تبحث, سأعطيك الإجابة, انه مشكل الطاقة. الطاقة هي العمود الفقاري لكل شيء يتحرك اليوم أماك, من سيارات وقطارات, وشركات, وروبوتات, وناطحات سحاب, وأسلحة, وكل شيء تقريبا.

بدون طاقة, أؤكد لك أن الصمت سيسود العالم.

الان اكتشفنا أن مشكلة الطاقة هو مشكل عويص, ولكن ما دور باطن الأرض في ذلك؟

اذا عدت قليلا, لوجدتني ذكرت حفرة كولا, والتي قلت أن العلماء وجدوا فيها ما لم يتصوروا من غاز طبيعي, وذهب, وألماس, وميثان, ومصادر طاقة وفيرة, وقلت بعدها أن حفرة لاكا ما هي الا خبشة صغيرة من سطح الأرض, أي أن ما يوجد في باطن الأرض لا يوصف مقارنة مع ما وجد السوفيات في لاكا.

اذا وصل الناس الى باطن الأرض, ستنحل جميع مشاكل الطاقة بشكل نهائي, وستصبح السيارة أرخص من كنت تتوقعه.

تحدثنا عن الطاقة, ولكن ماذا عن حرارة الأرض, فحرارة الأرض تنبعث فقط من الشمس, واذا كنت تريد معرفة مصدر الشمس ومن أين جاءت؟ ندعوك لقراءتها, فحرارة الأرض سيكون لها انعكاس إيجابي بملايين المرات علينا كبشر, ويكفينا فقط استغلالها لتوليد الطاقة التي تكفينا لملايين السنين

السابق
كيف تجعل شخص يحبك وهو لا يحبك
التالي
هل يؤدي الاستمناء إلى ظهور الحبوب والبثور؟

اترك تعليقاً