قصص

قصة نجاح أنتوني روبنز

قصة نجاح توني روبنز

اشهار

من منا لا يعرف هذه الشخصية العظيمة, الشخصية التي أثرت في نفوس الملايين حول العالم, واستطاعت تغيير واقع العديد من الأشخاص, بل وانقاذهم من الموت بسبب الإحباط, انه توني روبنز, عبقري التنمية البشرية, الذي تمكن من التحكم في أصعب عضو بشري وهو اللسان, واستطاع استخدامه للتأثير في عقول العديد من الأشخاص حول العالم. تعرف معنا على قصة نجاح أنتوني روبنز: أكثر محاضر عن التنمية البشرية أجرا في العالم.

قصة نجاح أنتوني روبنز من الفشل لأفضل محاضر حول العالم

فتح روبنز عينيه على الحياة في مدينة كاليفورنيا الأمريكية عام 1960 وسط عائلة فقيرة, ومهمشة.
عاش صعوبات قاسية في صغره, بحيث أنه كلما رأى طفلا بدراجته بكى لعدم امتلاك عائلته للمال. زادت الأوضاع سوءا حين قرر والديه الانفصال في سنه السابعة, وبعدها اكتشف أن لديه ورم خطير يجعله غير قادر على التحرك بسهولة, بالإضافة لجسمه السمين الذي كان يشكل له عالة اجتماعية محرجة, بحيث أنه كان يعمل كحارس ليلي في احدى البنايات, وكان يتمنى أن يمتلك مكتبا مطلا على البحر, ولكن كلما زادت أحلام السيد روبنز. كلما زادت قسوة الحياة عليه

كل هذه الظروف كانت قاسية على روبنز لدرجة أنه فكر لأكثر من مرة في الانتحار, وتحول التفكير لتطبيق, حين أقدم على الانتحار في أحد الأزقة, حيث شنق رأسه بمشنقة ثم أخذته الغيبوبة, ليكتب له القدر أن يستفيق في منزل قديم مملوء بالكتب, وأمامه رجل عجوز, فكان سؤال روبنز الأول هو: لماذا أنقذتني, ليجيب الرجل العجوز:

لا شيء في هذه الحياة يستحق أن نفقد أنفسنا من أجله, عش الحياة بسعادة, واترك مصيرك للقدر

استمع روبنز لحكايات الرجل, وتأثر كثيرا, فسأله عن كتبه الكثيرة وماذا يفعل بها, ليجيبه أن الكتب هي أساس الحياة, والانسان بدون قراءة كالزهور بدون رحيق فارغة وغير جذابة للأنظار.

تأثر روبنز بكلام العجوز, وشكره كثيرا على أن أنقذ حياته, فما كان لروبنز الا أن ينكب على كل الكتب, ويقرأ كل كتب التنمية البشرية, ليتحول من شاب كان كل همه أن ينهي حياته بمشنقة الى شاب ذو أحلام, وأهداف, وقد تغيرت نظرته المشؤومة للحياة ليصبح اليوم أحد قادة علم النفس, وأكبر المحاضرين الأمريكيين الذي يتهافت الناس على الحضور لدوراته, بل وقد حقق الرقم القياسي كأكبر مدرب رفيع الأجر في العالم, وهو الان يمتلك طائرته الخاصة, وجزيرة كاملة, بعد أن كان القدر قد أنقذه من ظلمات الموت, ليحييه في زمرد الحياة

تجربة لطيفة مر بها أنتوني روبنز

من التجارب التي مر بها روبنز, أن كان ذات يوما في طائرته محلقا قي السماء, ومتجها لإحدى المقرات ليلقي دورته هناك, فتفاجئ بأن الطريق مزدحم, وخشى أن لا يحضر أحد لدروته, ولكن انصدم أكثر بعد أن علم أن كل تلك الفوضى كانت من أجله, وكل الناس التي كانت في الأسفل كانت تتضارب لحجر التذاكر قبل نفاذها بسرعة, فبكى روبنز بعد أن عرف الحقيقة.

أقوال خلدها أنتوني روبنز

لا بد وأن يكون لديك ما يدفعك لتنهض من فراشك

أنتوني روبنز

إن أهم شيء هو ان يكون لك هدف, ووجهة تتجه اليها

أنتوني روبنز

لكي تخاطب الاخرين بطريقة فعالة، يجب عليك أن تعلم بأننا كلنا مختلفون في كيفية فهم العالم، و نستخدم هذا الفهم كدليل يرشدنا إلى الاتصال بالأخرين

أنتوني روبنز

ملاحظة هامة لكل متابعي موقع وقناة بداهة:

نرجوا من متابعينا الكرام, أن يدعوا لنا تعليقا ان لاحظوا خطأ في المقالة, أو شيئا غير منظم شوش انتباههم, لأن هدفنا هو زيادة الوعي العربي, وكذلك اذا كنت من هوات قصص النجاح, وتكتب مقالات عن مختلف القصص, راسلنا عبر الايميل أسفله, لنتواصل معك, ولا تنسى الاشتراك في القناة, ودعمنا لنستمر في منح المفيد لك.

السابق
قصة نجاح جاك ما: صاحب موقع علي بابا
التالي
قصة نجاح كاتبة رواية هاري بوتر جان رولينج

اترك تعليقاً