الحيوانات

حقائق غريبة وعجيبة عن الذئاب

حقائق عن الذئاب

اشهار

لا طالما كان الحيوان صديق الانسان لقرون. رافقه في كل لحظة من لحظات نشأته وتطوره, الى أن أصبح اليوم واحدا من المخلوقات التي تتمتع بحقوق وتلعب أدوار مختلفة داخل كل مجتمع وتساهم في تطوير العلم والبشرية والحفاظ على العديد من الظروف التي نحتاج لها نحن كبشر لنستمر على قيد الحياة. لكن الحيوان يختلف من واحد لأخر حسب عدة معاير, فمنها الوفي ومنها المتوحش ومنها البريئ و الماكر.. لذلك أحببنا أن نعرض لكم اليوم حيوانا قيل عنه أنه صديق الانسان وأبو الحيلة و الذهاء و الذكاء. الذئب, لذلك تعالوا لتتعرفوا معنا عن حقائق غريبة وعجيبة عن الذئاب

10 حقائق غريبة وعجيبة عن الذئاب

صفات الأشخاص الذين يحبون الذئاب

الذئاب من الحيوانات المحبوبة عند البشر, و عشاقها يتميزون بالهدوء التام والصمت و الابتعاد عن ضجيج البشر, وينحازون دائما الى حياة البرية والطبيعية التي تمتاز بالصمت التام, ولكن الذئاب في ذات الوقت تعتبر من الحيوانات المخيفة التي عندما تغضب تبدأ بمهاجمة فريستها بدون شفقة ولا رحمة، ولكنها كائنات اجتماعية تحب العيش وسط الناس و التعامل معهم, وتتمركز حولها دائما.

حاسة الشم عند الذئاب

تتميز الذئاب بحاسة الشم القوية, و تعتمد عليها في الصيد بشكل كلي, حيث تملك الذئاب البالغة أكثر من 200 مليون خلية لشم الروائح عن بعد, مما يجعلها تحتل المركز الأول كأكثر حيوان يتميز بحاسة الشم القوية في العالم، ويمكن للذئاب أن تلتقط رائحة الحيوانات الأخرى عن 2  كلم.

الولادة عند الذئاب

تلد الذئاب كل 65 يوما أطفالها وعندما يولد صغير الذئب يكون أصم وأعمى ويزن باوند واحد فقط.

الحيوان الوحيد الذي لقب بالابن البار

هل سمعت عن الابن البار, نعم انه الذئب. كلنا يعرف أن الحيوانات حين تلد أولادها تدعهم يمارسون الحياة ويتعلمون مبادئ الدفاع عن النفس ومواجهة الأعداء, و حين يشيب الأب و الأم, فانهما لا يجدان أي أحد بقربهما الى أن تتوفهما المنية, لكن الحيوان الوحيد الذي يبر بوالديه بعد وصولهما لمرحلة الشيخوخة وعدم القدرة على الصيد و مواجهة الأعداء هو الذئب, فيبقى الابوان في الوكر ويصطاد لهما الابناء ويطعموهما, حتى يموتا بسلام وهناء, و هذا ما جعل أكثر العلماء ينصدمون من معجزة الذئب وأخلاقه الحميدة.

مراسيم التزاوج عند الذئاب

عادة ما تكون مراسيم التزاوج مخصصة ومقننة, ومن يخالفها يعرض نفسه للخطر, فاننا نتحدث عن عائلة الذئاب, فعندما يرغب الذئب او الذئبة في التزاوج, لا يكون الأمر سهلا مثل باقي الحيوانات, لا, بل يجب عليهما ترك القطيع الذي ينتميان له, والبحث عن مجموعة أخرى من الذئاب من قطيع آخر, وتحديد منطقة خاصة بهما, ثم إنشاء عائلة جديدة, ولذلك يضرب الذئب دوما بالحيوان المحترم – البار والمحتشم, اذ أنه لا يستطيع ممارسة الجنس أمام عائلته اطلاقا.

التزاوج عند الذئاب

لا يقبل الأبوين المسؤلين عن العائلة بوجود حالة تزاوج ثانية داخل القطيع, ويعتبرانها قلة احترام في فرض السلطة و مزاحمتهما في قيادة العائلة.

هجوم الذئب على القطيع

عند هجوم الذئب على قطعان المواشي، يختار أفضل فرد في القطيع، ويستطيع الذئب بذكائه الخارق تمييز إن كان الراعي يحمل السلاح أو لا، وإن كان ذكرا أو انثى، وبناءا عليه يقرر الهجوم على القطيع أم لا

ملاحظة هامة لكل متابعي موقع وقناة بداهة:

نرجوا من متابعينا الكرام, أن يدعوا لنا تعليقا ان لاحظوا خطأ في المقالة, أو شيئا غير منظم شوش انتباههم, لأن هدفنا هو زيادة الوعي العربي, وكذلك اذا كنت من هوات الحقائق, وتكتب مقالات عن مختلف الحقائق, راسلنا عبر الايميل أسفله, لنتواصل معك, ولا تنسى الاشتراك في القناة, ودعمنا لنستمر في منح المفيد لك.

السابق
لماذا لا تتعامل بولندا باليورو؟
التالي
ماذا سيحدث في سنة 2050؟

اترك تعليقاً