اختراعات

10 أغرب حقائق عن شركة مرسيدس

حقائق عن شركة مرسديس

اشهار

مرسيدس و من لا يعرف مرسديس, عملاق النقل و صناعة السيارات, عند ذكر مرسديس فأول ما يتبادر في اذهاننا هي كلمات: ألمانيا ـ الفخامة ـ الجودة ـ الذوق الرفيع. لكن عدا هذه الكلمات فان غالبيتنا لا يعرف من هي هذه الشركة؟ و من أي جدر تاريخي تنتمي؟ و من هو صانعها؟ و كيف وصلت بعد ألاف المرات من الفشل و السقوط؟ تحدت كل الصعوبات و المشاكل, حتى أصبح اسمها لا يذكر الا عند أصحاب الذوق الرفيع و الفكر الراقي و الأسلوب المختلف و المثير.. لنبدأ بطبق ثقافي مختلف, شهية معلوماتية طيبة و لاتنسى أن تستقبل كل لقمة معرفية بتأني لتستشعر ذوق العلم الذي يكمن في ذكاء هذه الشركة الخارقة, ابقى معنا لتكتشف 10 أغرب حقائق عن شركة مرسيدس

من هو مخترع مرسيدس

مخترع شركة مرسيدس هو كارل بنز, و الذي تنسب اليه برأة اختراعها و خلق تاريخ شركة نحتت اسمها بعمق على صخرة تاريخ السيارات, تم تأسيس هذه الشركة سنة 1926 بشتوتغارت في ألمانيا. في الحقيقة الشركة عرضت لأول مرت باسم دايلمر, لكن تصميم هذه الشركة كان قديما و تقليديا, الى حدود القرن العشرين و بالضبط في ثلاثنيته, أنتجت مرسديس سيارة 770, وهي السيارة التي أحدثت ضجة قوية جدا أيام النازية الألمانية, وذلك باعتبارها أول سيارة تعمل بالبنزين.

معنى شعار شركة مرسيدس

أكيد أنك سبق لك و شاهدت نجمة المرسديس و تسائلت يا ترى الى ماذا تشير هذه النجمة؟ هذه النجمة تشير الى ألة مصنعة للاستخدام الثلاثي ’’ أرض ـ جو ـ بحر’’

ما معنى كلمة مرسيدس؟

ألم تظهر لك هذه الكلمة غريبة, أكيد أنها كذلك. مرسديس تعني النعمة و البركة و الرزق, و مرسديس هي كلمة مشتقة من القاموس اللغوي الاسباني, وفي الصراحة هذ الاسم ليس صفة بل علم, اذ أن مرسيديس هي اسم فتاة كانت ابنةً لمدير سباقات شركة مرسيدس, و كان متعلقا بها كثيرا لدرجة أنه كلما اعلن سباق كان يسمي سيارةً باسم ابنته, حتى تداول هذا الاسم بسرعة و أصبح اليوم من اسم أعظم عظيمات شركات صناعة السيارات حول العالم

قصة مرسيدس و الذهب الأبيض

قصة واقعية أحدثت طفرة كبيرة و نقلة نوعية في مسار الشركة بشكل خارق جدا, بحيث أن رجلا من دبي, ملياردير الثروة, طلب من شركة ميرسيديس أن تجهز له سيارة بالذهب الخالص, فما كان للشركة الا أن تلبي طلب العميل, و أن تقدم له ما يريد, وفعلا تم انجاز السيارة و صنعها كليا من الذهب الأبيض الخالص بقيمة مالية بلغت المليونين و النصف دولار.

مرسيدس و ثقافة تصنيع السيارات

 ستظهر لك هذه الجملة للوهلة الأولى كنوع من التفلسف و ابداء الرأي بعمق, لكن أؤكد لك أن رأيك سيتغير اذا قلت لك بأن شركة مرسديس تصنع سيارة تحت اشراف رجل واحد متخصص و متمرن في المجال بشكل كبير و متطور, و بهذا يطبقون المثل الفلسفي رجل واحد لمحرك واحد.

مرسيدس واتقان الصنع

تقوم سيارة مرسديس بتصنيع سيارة و فحصها حوالي 5000 مرة منفصلة للتأكد من عدم وجود أي خطأ أو عطب تقني, و هنا نتكلم عن الفخامة وتقدير المستهلك, وتقديم له ما يروق به ليس مثل بعض الماركات الملقبة بالعالمية سامحهم الله.

قصة نجاح مخترع سيارة مرسيدس

أظنك سمعت الكثير عن هذه الشركة, و رغبت في تكسير الجو بقصة مخترع الشركة, وكيف أنه استطاع التفكير بعمق و بدقة بعد سقوطه مئات المرات, و تخطيه لباب الفشل ليلقى جمهور ينتظره حتى وصل في أخر المطاف للنور الساطع الذي مكنه من الشهرة و تحقيق ما لم يكن يحلم به يوما ما. اسمع و تدبر:

كان كارل طفلا وحيدا, لم يكن يعرف معنى الصداقة, ولم يكن أي أحد يحاول التقرب له بسبب انعزاله دوما, لكن ما كانوا يجهلونه هو أن وراء هذا الانعزال عالم ضخم من الابداع والأحلام, فكانوا يكسرونه بكلمات الإحباط, ولكنه لم يكن يبالي أبدا بكلام الغير, لأن هدفه كان أكبر من أن يقعد وينصت لأقوال التافهين, وبينما هو يقود دراجته في أحد الأحياء المجاورة, توقف لوهلة و بدأ يتخيل درجته على أنها عربة بدون أحصنة كما كان أناذاك, عربة مثالية وبها عجلات تدور, بدون أن يحدثه أي أحد عن السيارات الحديثة, فقط استمع لشغفه, و راح يحاول ويحاول صنع ما تخيله, وخصوصا حين أتيحت له الفرصة للاشتغال في ورشة لإصلاح الدرجات, حيث الوسائل متوفرة لتحقيق حلمه, وحين انتهى كارل من عمله بالورشة, بدأ بتأسيس شركة له تحت شعار بانز أند سي, التي كانت تهتم بإنشاء محركات الوقود, ثم انتقل الرجل الى صناعة السيارات ليبتكر أول عربة بدون أحصنة, وبثلاث عجلات كما تخيلها هو حين كان يقود درجاته, ولو أنه أخبر بها أحدا أناذاك لا ضحكوا عليه في أول وهلات حلمه, سماها أناذاك باسم موتوركوان عام 1885,  ومن ثم انطلق الرجل الى عالم السيارات الى أن وصل الى ما نراه اليوم بأعيننا.

أول بدايات شركة مرسيدس

بدأت الشركة بتصنيع السيارات بدءا من عام 1888, وكانت كما قلنا سابقا تحت اسم بانز باتنت موتوركوان, وقد احتلت بذلك المكانة الشعبية تحت اسم أول سيارة في تاريخ تصنيع السيارات الحديثة, ولكن المشاكل التي وقعت فيها مرسيدس أناذاك جعلتها تسقط في أول محاولاتها في الصعود, كمشكلة عدم توفر الوقود لا عند الصيدليات و بكمية جد ضئيلة, وصعوبة السيارة في صعود المرتفعات,  والتي كانت عادة ما تتسبب بحوادث سيرية, ولكن هذه المشكلة حلت لتعود السيارة بقوة للميدان, بفضل زوجة كارل التي اقترحت تطوير سرعة السيارة بشكل يتناسب مع كل الطرق

أهم حدث لشركة مرسيدس

أهم حدث وقع لشركة مرسيدس كان عام 1888, عندما قادت بيرثا بنز سيارة زوجها بدون علمه لزيارة والدتها بمدينة بيفورزيم الألمانية, والي كانت تبعد عن مقر سكنة بنز بأكثر من 100 كلم, و شاء القدر أن تعطلت السيارة في الطريق, فقامت زوجة صاحب شركة مرسيدس بإصلاحها كليا, وتدوين ما لاحظته خلال رحلتها, وإصلاح كل المشاكل التي كانت بالسيارة في ظرف وجيز جدا, لتخرج في ذلك الوقت سيارة جديدة من طراز جديد, وأداء متميز لم يراقبه زوجها الذي كان يعمل في تطوير السيارات لعشرا السنين, حيث حولت السيارة الى أسرع مركبة أناذاك بإصلاحات بسيطة, و جعلتها أسرع من الطائرة كما عرف أناذاك بسرعة فاقت ال220 كلم في الساعة

أول سيارة باعتها شركة مرسيدس

أول سيارة بيعت في نيبال الدولة الأسيوية كانت سيارة مرسيدس بنز، وقد بيعت لملك نيبال عام 1940نتمنى أن تقدروا جهودنا في منحكم الموضوع بمثل هذه السلاسة الحصرية في موقع عربي, وتدعمونا بنشر المقالة, و الانضمام لعائلتنا الصغيرة في اليوتيوب بداهة

ملاحظة هامة لكل متابعي موقع وقناة بداهة:

نرجوا من متابعينا الكرام, أن يدعوا لنا تعليقا ان لاحظوا خطأ في المقالة, أو شيئا غير منظم شوش انتباههم, لأن هدفنا هو زيادة الوعي العربي, وكذلك اذا كنت من هوات الحقائق, وتكتب مقالات عن مختلف الحقائق والقصص, راسلنا عبر الايميل أسفله, لنتواصل معك, ولا تنسى الاشتراك في القناة, ودعمنا لنستمر في منح المفيد لك.

تعرف على حقائق جديدة مع موقع بداهة: حقائق أخرى

السابق
ما هي الكويزرات؟
التالي
أفضل الأفلام الرومانسية (الحب و الغرام)

اترك تعليقاً